صحة و أناقة

ھل توجد علاقة بین استخدام الشامبو والبلوغ المبكر للفتیات؟

حذرت دراسة طبیة حدیثة من احتمال تسبب بعض المواد الكیماویة الموجودة
بمنتجات العنایة بالبشرة والشعر في تعرض الفتیات للبلوغ المبكر.
وقد عمدت الدراسة إلى قیاس تأثیر عدد من المواد الكیماویة مثل الفثالات
والبارابین والفینول على التغیرات الھرمونیة المحتمل حدوثھا داخل الجسم.
وتستخدم أملاح الفثالات في صناعة العدید من المنتجات التجمیلیة مثل
العطور ومزیلات العرق والصابون العطري وطلاء الأظافر وبعض مساحیق
التجمیل التقلیدیة.
كما یدخل البارابین في صناعة بعض مساحیق التجمیل الأخرى ومواد العنایة
الشخصیة، اما الفینول فیتم الاستعانة بھ عند صناعة معجون الأسنان ودھانات
تثبیت الشعر وزیوت البشرة.
وقام العلماء بقیاس نسبة المواد الكیماویة لدى بعض الأمھات خلال فترة
الحمل ثم قیاسھا لدى أطفالھن عند سن التاسعة ثم ترقب حدوث البلوغ.
وأظھرت النتائج أن تعرض الفتیات للمواد الكیماویة في سن مبكرة أدى إلى
حدوث البلوغ المبكر.
وأفاد الباحث المشرف على الدراسة كیم ھارلي بأن الأمھات اللاتي ظھر
لدیھن نسبة عالیة من الفثالات خلال فترة الحمل وصلت بناتھم إلى مرحلة
البلوغ مبكرا.
وتفید ھذه الدراسة في تفسیر أسباب البلوغ المبكر لدى بعض الفتیات وذلك
للحد من المخاطر المترتبة على ذلك من تبعات صحیة ونفسیة واحتمال
تعرض الفتیات اللاتي یبلغن في سن مبكر للإصابة بسرطان المبیض والثدي.

Spread the love
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

إخترنا لكم

إغلاق