منوّعات

لهذا السبب تتغير اسعار تذاكر السفر

 

من المعروف أن تذاكر الرحلات الجوية تعد من أكثر الأشياء الخاضعة لصعود وهبوط الأسعار على مدار اليوم، ولكن هل تساءلت يوما عن السر وراء ذلك!

قد تلاحظ أحيانا أن أسعار الرحلات القصيرة وربما الرحلات الداخلية أيضا قد تقارب أو تفوق أسعار الرحلات الطويلة، مما قد يثير دهشتك، ولكن الأمر لا يرتبط بتكاليف رحلة الطيران فقط.

كشف تقرير نشرته مجلة (تايم) الأمريكية أن شركات الطيران تعمد إلى الحصول على تحليل واستخدام بيانات العملاء من خلال عمليات البحث التي يقومون بها على جوجل والتي ترتبط بالبحث عن أسعار الرحلات الجوية.

حيث يتم تصنيف أولئك العملاء حسب الغرض من السفر إلى مسافرين بغرض الترفيه ومسافرين بغرض العمل، ووفقا لذلك يتم تسعير تذاكر الطيران.

علاوة على أن الشركات تعتمد استراتيجية معينة تقوم على سلوك الشخص المسافر، فالمعروف أن المسافر بغرض الترفيه يلجأ عادة إلى حجز تذاكره مبكرا، بينما المسافر بغرض العمل فيحجز في آخر لحظة.

ومن ثم فإن أسعار تذاكر الطيران بالنسبة لوجهات الترفيه المألوفة تشهد ارتفاعا في البداية وتبدأ الأسعار في الانخفاض كلما اقترب موعد الرحلة، ولأن الشركات تضمن عادة أن المسافر لا يخاطر بتأجيل موعد الحجز، فهي تستخدم تلك الحيلة كثيرا.

والعكس بالنسبة لرحلات وجهات الأعمال المعتادة، فإن الأسعار تشهد انخفاضا في البداية وترتفع تدريجيا مع اقتراب موعد المغادرة.

ويؤكد بعض الخبراء بأن حصول الشركات على بيانات العملاء من خلال عمليات البحث المتكررة يؤدي إلى الاستمرار في رفع الأسعار وبخاصة بالنسبة للوجهات التي تشهد اقبالا واضحا.

لذا فمن الأفضل البحث عن أسعار الطيران لدى مصدرين مختلفين على الأكثر والمقارنة بينهما ومن ثم التوجه إلى العرض الأقل سعرا.

 

إخترنا لكم

إغلاق