منوّعات

فتاة امريكية تنقذ صديقها البريطاني من الصرع رغم الاف الكيلومترات بينهما

 

تمكنت فتاة امريكية تعيش في ولاية تكساس الامريكية من استخدام ذكائها في إنقاذ صديقها البريطاني من نوبة الصرع الذي اصابته على نحو مفاجئ بينما كلن يتنافسان في احد الالعاب الالكترونية. وذلك رغم مسافة آلاف الكليومترات التي تفصل بين البلدين.

وقد شعرت الفتاة بان صديقها ليس بخير وذلك بعد اخبارها بأنه سوف يستغرق في النوم الا انها شكت في الامر، مما دفعها الى الاتصال بمركز الطوارئ التابع للشرطة البريطانية. 

وعلى الفور توجهت قوات الانقاذ الى العنوان الذي قدمته الفتاة حيث فوجئت ان الصبي المغشي عليه بسبب نوبة الصرع المفاجئة بقدوم الشرطة الى المنزل .

وبحسب تصريحات الشاب بعد تمكن الشرطة من انقاذه بأنها لا يستطيع ان يتذكر شئ بمجرد اغلاقه جهاز الحاسوب بعد انهاء اللعبة مع صديقته.

وفي المشفي بعد ان استرد الصبي وعيه قرر ان اول شئ سوف يفعله هو مراسلة صديقته الامريكية ليشكرها على انقاذ حياته.

 

Spread the love
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

إخترنا لكم

إغلاق