صحة و أناقة

دراسة غريبة تنصح بتناول “التراب” من أجل فقدان الوزن

 

قد يضطر البعض إلى بذل مزيد من الجهد واللجوء إلى كافة الوسائل الممكنة في سبيل التخلص من الدهون الزائدة والحصول على قوام رشيق، فماذا إن كان الحل في تناول ملعقة من التراب، فقد يبدو أمرا لا يمكن تصوره أبدا.

كشفت دراسة قام بها باحثون استراليون عن أن تناول ملعقة من التراب إلى جانب وجبة الطعام الأساسية تساعد على حرق نسبة كبيرة من الدهون مما يساعد في الوقاية من الاضطرابات الصحية الناجمة عن الإصابة بالسمنة.

وحسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية فإن الباحثون قد لاحظوا أن فئران التجارب التي تناولت قليل من التراب خسرت دهونا من جسمها بنسبة أكبر من مجموعة الفئران الأخرى التي تناولت أقراصا لتقليل الوزن.

وأفادت الدراسة بأن مادة التراب تساعد على تخليص الجسم من الدهون الزائدة وتصريفها مع الفضلات الزائدة من خلال عملية الإخراج.

وبخلاف الاعتقاد الشائع بأن التراب يؤذي الجسم فقد اعتاد أطباء الإغريق منذ قرون عدة على أكل حفنة من التراب بين الحين والآخر من أجل تخليص الجسم من السموم والمواد الضارة.

كما أن هناك ظاهرة منتشرة بين بعض الأطفال، وهي الإقبال على أكل التراب بل والطين أحيانا، ويرجع الأطباء هذه الظاهرة إلى معاناة هؤلاء الأطفال من نقص عنصر الحديد، الأمر الذي يدفعهم تلقائيا إلى تناول بعض التراب لتعويض هذا النقص.

قد يبدو الأمر غريبا بعض الشئ وبخاصة لأنه يرتبط بعادة غذائية مقززة إلى حد ما، ولكن الفوائد الجمة التي كشف عنها الباحثون قد تجعل البعض يتغاضى عن شعوره بالاشمئزاز ويقبل على تناول ملعقة من التراب.   

 

 

Spread the love
  • 8
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
    8
    Shares

إخترنا لكم

إغلاق