منوّعات

جريمة مروعة تهز أركان مومباي

شهدت مدينة مومباي الواقعة غرب الهند جريمة بشعة، حيث أقدم شاب مختل عقليا على قتل عارضة أزياء شهيرة وإخفاء جثتها داخل حقيبة قام بإلقائها بأحد الشوارع.

وذكرت صحيفة (ديلي ميل) البريطانية التي لم تذكر إسم عارضة الأزياء أن الشاب القاتل هو طالب بأحد الصفوف الدراسية وقد تعرف على ضحيته عبر إحدى تطبيقات الدردشة على الانترنت.

وقد اتفقا الطرفين على المواعدة الأولى في شقة القاتل والذي قام بالاعتداء على الفتاة بآلة حادة لتلقى حتفها على الفور، ثم قام الشاب بعد ذلك بتغيير محل إقامته.

ولازالت الشرطة الهندية مستمرة في التحقيقات من خلال تتبع  الشاب الهارب ورصد تحركاته بين مدينتي موباي وحيدر آباد.

وتأتي تلك الجريمة في سياق بعض الحوادث الغامضة التي عادة ما تصدر عن بعض الأشخاص المختلين أو متعاطي المخدرات، والتي انتشرت مؤخرا في العديد من دول العالم.

يذكر أن تلك ليست هي المرة الأولى التي يتم استهداف عارضات الأزياء وبعض المشاهير على هذا النحو، وتبقى ملابسات الجريمة غير واضحة.

إخترنا لكم

إغلاق