إخترنا لكمصحة و أناقة

الرجال “حامل”

قد يبدو العنوان درب من الخيال، ولكن العلماء في بريطانيا يدرسون إمكانية زراعة الأرحام لدى الرجال المتحولين جنسيا، كي يمكنهم الولادة وممارسة دور الأمومة، وذلك بالنظر إلى تغير فطرتهم الخاصة والتي تقتضي إنجاب الأطفال في المستقبل.
ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن العلماء قد أكدوا على أن حصول جسد الرجل المتحول إلى أنثى على رحم، هو أمر قابل للتحقيق على أرض الواقع من الناحية الطبية والتشريحية.
وكان فريق جراحي طبي من جامعتي “إمبريال كوليدج” و”أكسفورد” قد حصل على “الموافقة الأخلاقية” من هيئة المراكز الصحية الوطنية البريطانية على زراعة 15 رحما للسيدات اللواتي يعانين من عدم القدرة على التخصيب.
ومن المقرر أن يتم إجراء عمليات زراعة الرحم خلال الشهور القليلة المقبلة، حيث يتم الحصول على رحم من إمرأة متبرعة أو من إمرأة متحولة جنسيا إلى ذكر.
وقد تتيح تلك العملية الفرصة للكثيرات ممن فقدن أرحامهن بسبب المرض أو وجود بعض العيوب الخلقية، من أجل الإنجاب.
وبحسب الصحيفة، فإن تكاليف إجراء عملية زراعة الرحم الواحدة قد تصل إلى 65 ألف دولار.
ويدرس الفريق الطبي حاليا مسألة زراعة الرحم لدى الرجال المتحولين جنسيا، في ظل التأكيدات على أن جسد الرجال يمكنه حمل جنينا بصورة طبيعية لمدة 9 شهور.

Spread the love
  • 8
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
    8
    Shares
إغلاق