صحة و أناقة

البكتيريا آكلة اللحم تنشر الذعر في فلوريدا

 

لم تكن تتوقع أحد سكان مقاطعة أوكالوسا بولاية فلوريدا الأمريكية أن قضاء يوم عطلة على الشاطئ سوف يتسبب في موت والدها، والسبب كان إصابته بالبكتيريا الآكلة للحم بعد السباحة في الماء.

وقالت شيريل بيغول بأنها سمعت عن ذلك النوع من البكتيريا في النشرات الإخبارية مما جعلها تتخذ كافة الاحتياطات عند نزول والدها إلى الماء على أحد الشواطئ بمنطقة ديستن، من حيث التأكد من خلو جسمه من أية جروح مفتوحة واستخدام الواقي الشمسي.

ولكن بعد مرور نحو 12 ساعة بعد الخروج من الماء، لاحظت بيغول ظهور بعض الأعراض على والدها كالسخونة والقشعريرة وبعض التشنجات، وظلت حالته تتدهور شيئا فشيئا بعد انتقاله إلى المشفى.

ولاحظ الأطباء ظهور بقعة داكنة على ظهر الرجل المسن، وهنا أدركت بيغول أن والدها مصاب بالبكتيريا الآكلة للحم.

وعبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي هاجمت بيغول الإهمال المتعمد من قبل الشواطئ والتي من المفترض بها تعليق لوحات تحذيرية من وجود ذلك النوع من البكتيريا في الماء.

 

 

Spread the love
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

إخترنا لكم

إغلاق